الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

هل نحن نعاني من السحر والعين؟ نرجو التوجيه
رقم الإستشارة: 2498021

262 0 0

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

أنا ذهبت للحجامة، وقالت لي الحجامة إنه يوجد أذى، بمعنى عين أو سحر، ولكن عندما ذهبت أمي إلى مكان آخر للحجامة قالت لها: لديك سحر قديم، وبناتك متأثرات بالسحر.

علماً بأني أجد بقعاً زرقاء في منطقة الفخذ بدون ألم، ولم أذهب للمستشفى، هل هذا من ضمن سحر أم عين أم أمر طبي؟ كذلك وجود شعر مقصوص تحت سجاد البيت، وأختي تحلم بأحلام غير مفهومة، وتحلم بالحشرات، ونجد صعوبة في الحصول على المال.

ما الحل لهذا؟ وهل هذه علامات وجود سحر وعين؟ وإذا كان يوجد فما الحل؟

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ زينب حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

أهلًا بك -أختنا الكريمة- في موقعك إسلام ويب، ونسأل الله الكريم أن يحفظك وأهلك وأخواتك من كل مكروه وسوء، إنه بر لطيف.

أختنا: من السهل -أختنا- تفسير أي حدث على الغيب، وللأسف قد انتشر هذا بين المسلمين كثيراً، وبدأ البعض يفسر أي حادثة عرضية على أنها لون من ألوان السحر أو الحسد، وصاروا يصدقون أي شخص يتحدث حول هذا الموضوع، دون التأكد من أهليته أم لا.

ثانياً: لا يفهم من كلامنا -أختنا الكريمة- أننا ننكر العين أو الحسد أو السحر، لكن ننكر أمرين:
1- تضخيم الحديث عنه والاعتقاد فيه أكبر من حجمه.
2- تصديق غير أهل الاختصاص والاعتقاد فيهم.

ثالثاً: كل ما ذكرتيه -أختنا الكريمة- من ظهور بقع في بدنك أو وجود شعر مقصوص أمر له أسباب منطقية، ويفترض أن يجيب على البقع طبيب صيدلي، والشعر المقصوص قد يكون لأحد أخواتك أو أحد ما أراد إخفاءه إما كسلاً أو لعباً أو ترهيباً لكم، وعليه فلا ينبغي تفسيره على غير هذا المحمل ابتداء إلا بعد الذهاب للطبيب والحديث معه، فإن قال الطبيب إن هذه الظاهرة غير طبيعية وليست طبية، هنا يمكنا التفكير في التفسير الآخر.

رابعاً: الأحلام الغير مفهومة أو المزعجة أحياناً لها تفسيرها ولها أسبابها ومن تلك الأسباب:
1- الخوف الشديد.
2- مشاهدة أشياء مرعبة.
3- القراءة في اللامعقول من القصص الخيالية.
5- الاضطراب النفسي.
6-التشاؤم الحاد.
7-تغيير أماكن النوم بحيث يقلق النائم أو يخاف.
8- أحياناً تلاعب الشيطان بالإنسان.
ولا يمكننا -أختنا- القفز على كل الأسباب وإلصاق الأمر فقط بالسحر أو الحسد.

خامساً: إننا نرجو منك -أختنا- ما يلي:

1- الذهاب إلى طبيب مختص في الجلدية والتحدث معه.
2-الاجتهاد في التفسير المنطقي للأحداث وعدم ترحيل أي مشكلة على الغيب أو السحر إلا بعد استنفاذ كل الأسباب المنطقية.

3- تحصين البيت بالقرآن، وذلك بقراءة سورة البقرة كل ليلة أو الاستماع إليها، فقد قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (إن الشيطان ينفر من البيت الذي تقرأ فيه سورة البقرة).
4- الالتزام بالرقية الشرعية وأفضل راق للإنسان هو نفسه، وتكون الرقية بما يلي:

أولاً: قراءة الفاتحة وآية الكرسي وخواتيم سورة البقرة والمعوذات وقل هو الله أحد.
ثانياً: الرقية بدعاء النبي - صلى الله عليه وسلم - وهي قوله: (بسم اللهِ أرقيك، من كل شيء يؤذيك، من شر كل نفسٍ أو عين حاسدٍ، الله يشفيك، بسم الله أرقيك).
(أعوذ بكلمات الله التامات من شر ما خلق).
(بسم الله الذي لا يضر مع اسمه شيء في الأرض ولا في السماء وهو السميع العليم).
(اللهم رب الناس أذهب البأس، واشفِ أنت الشافي، لا شفاء إلا شفاؤك، شفاء لا يُغادر سقمًا).
(أعوذ بكلمات الله التامة، من كل شيطان وهامة، ومن كل عينٍ لامّة).

رابعاً: المحافظة على الأذكار الصباحية المسائية وأذكار النوم.

هكذا أختنا الكريمة تسيرين في الخطين معاً، فإذا حافظت على الرقية والأذكار فقد حصنت نفسك، وفي الوقت نفسه ذهابك للطبيب سيفسر لك الأحداث من دون التضخيمات التي يصطنعها البعض.

وفقك الله وكتب أجرك وشفاك وأهلك أجميعن، والله الموفق.

مواد ذات صلة

الاستشارات

الصوتيات

لا توجد استشارات مرتبطة
لا يوجد صوتيات مرتبطة

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً