الرقائق - إسلام ويب - مركز الفتوى
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

الفتاوى (5362) الترتيب الحالي:

  • شروط التوبة من الغيبة رقم الفتوى 430900  المشاهدات: 45  تاريخ النشر 27-10-2020

    كنت أكلم أصدقاء أو أشخاصًا -في مجموعات عامة، أو مواجهة - وربما كنت أرتكب ذنبًا -إما غيبة، وإما شتائم وغيرها-، وقد تبت عن كل هذا، وأخاف من أثر تلك المحادثات، فقد حذفت بعضها من عندي، لكنها ربما تكون باقية عند الأطراف الآخرين، فطلبت -بشكل عام- في أحد المنشورات.. المزيد

  • حذف الحساب إذا لم يستطع التائب إزالة إعجابه بالصفحات المحرمة رقم الفتوى 430795  المشاهدات: 294  تاريخ النشر 26-10-2020

    كنت أشاهد المسلسلات، وأتابع الصفحات التي تنشر أخبار تلك المسلسلات، وقد توقفت عن مشاهدة المسلسلات -والحمد لله-، وألغيتُ متابعتي وإعجابي بتلك الصفحات، وهناك منشورات قديمة أعجبتُ بها، ويصعب عليّ الوصول لكل تلك المنشورات، فهل يجب عليّ أن أحذف حسابي،.. المزيد

  • تسخّط العبد المطيع لله بسبب ما يحلّ به من مصائب وعدم توفيق رقم الفتوى 430738  المشاهدات: 167  تاريخ النشر 26-10-2020

    أرجو أولًا -أيها الكرام- أن تعطوا مجالًا أوسع للفتوى للدول العربية التي يقلّ فيها التدّين؛ لأن هذا الموقع هو الملجأ الوحيد لي؛ لعدم وجود الشيوخ في مجتمعنا، ولديَّ الكثير من الأسئلة والخواطر، وأحبّ أن أعلمكم قبلها أني حفظت القرآن، وكثيرًا من الأحاديث.. المزيد

  • مَن عجزت عن فعل السنن التي كانت مواظبة عليها بسبب الحمل رقم الفتوى 430711  المشاهدات: 117  تاريخ النشر 26-10-2020

    أنا أمّ لطفلين صغيرين، وحامل الآن في أشهري الأولى، ولا أجد في نفسي المقدرة على فعل أي شيء اعتدته قبل الحمل، فقد كنت قبله أبدأ يومي بالقرآن، ولي دروس شرعية أدرّسها للأخوات، وبرنامج يومي لتعلّم العلوم الشرعية من منزلي. وأنا -والحمد لله- حافظة لكتاب الله،.. المزيد

  • كيف تلين قلبك وتتوب؟ رقم الفتوى 430684  المشاهدات: 459  تاريخ النشر 25-10-2020

    أنا تارك للصلاة، وأفعل المعاصي، وأريد أن أتوب، ولكن لا أستطيع، قلبي لا يريد ذلك، وأشعر أنه قاس. كيف أجعل قلبي يلين وأتوب؟ وشكرا. .. المزيد

  • التوبة من أعظم مكفّرات الذنوب رقم الفتوى 430480  المشاهدات: 762  تاريخ النشر 21-10-2020

    أنا بنت عفيفة، لم تكن لي علاقة برجل في إطار الصحبة يومًا، ولم أخرج قط مع رجل وحدنا، لكنني تعرفت إلى رجل بالصدفة في الإنترنت، ولم تكن النية في البداية أن نكون على علاقة، بل كنا نتحدث في إطار المساعدة في مشروع دراسي، إلى أن تعلّقت به، وأحببته، وصرنا نتحدث.. المزيد

  • من صلّى في المسجد خشية الطرد من البيت رقم الفتوى 430147  المشاهدات: 730  تاريخ النشر 15-10-2020

    إذا فعلت أمرًا لدفع الضرر (الفتوى: 19012، والفتوى: 168889)، فهل في ذلك رياء؟ فإذا كنت أبيتُ عند شخص، وأخبرني أن عليّ أن أصلي في المسجد، وإلا فسيطردني، فهل يدخل ذلك في باب الرياء؟ ولو أخذت بالقول الذي يقول بمتابعة الإمام وترك قراءة الفاتحة؛ بسبب إحراجي من الناس.. المزيد

  • هل الاكتئاب يدل على ضعف الإيمان أم هو مرض وابتلاء؟ رقم الفتوى 429919  المشاهدات: 2987  تاريخ النشر 11-10-2020

    أنا فتاة في 24 من عمري، منذ بضع سنوات بدأت أشتكي من أعراض مرضية؛ كالخوف الشديد من الموت، وبسبب بعض الظروف التي مرّت -لله الحمد- ذهبت لأخصائية نفسية، وشخّصت الحالة بالاكتئاب الذُهاني، وجزء من العلاج بالأدوية التي تؤدي لنوبات صرع مستقبلًا، وخلال أخذ العلاج.. المزيد

  • نصائح لمن ابتعدت عن طريق الاستقامة رقم الفتوى 429844  المشاهدات: 1321  تاريخ النشر 11-10-2020

    أنا فتاة ملتزمة منذ صغري، ولم أرتكب أي خطأ، ومنذ عامين بدأت في ارتكاب بعض الأخطاء؛ فأصبحت أشاهد المقاطع السيئة، وأتحدث في الإنترنت مع الأشخاص الغرباء في أمور مخجلة، وانقطعت عن الصلوات لفترة، فكيف أكفّر عن هذه الأخطاء، فأنا أريد أن يوفقني الله؟ وشكرًا... المزيد

  • لا بأس بترك باب من أبواب الخير خوف الوقوع في المعصية رقم الفتوى 429829  المشاهدات: 769  تاريخ النشر 11-10-2020

    أحد الأفراد فتح الله -عز وجل- له باب خير عظيم في خدمة الناس، ومشى في هذا الباب فترة، لكنه وجد أن هناك فتنة على دينه وطاعته وقربه من الله -عز وجل-، ويوقعه في المعصية. هذه الفتنة واقعة بالتجربة الفعلية والمشاهدة، فقام بالابتعاد عن هذا الباب حفاظا على دينه... المزيد

  • هل هناك عمل واحد إذا عمله الإنسان ضمن دخول الجنة والنجاة من النار؟ رقم الفتوى 429814  المشاهدات: 4198  تاريخ النشر 8-10-2020

    هل هناك عمل واحد، إذا عمله الإنسان ضمن دخول الجنة، والنجاة من النار؟.. المزيد

  • تحسّر القلب عند تذكر الذنب من علامات صدق التوبة رقم الفتوى 429802  المشاهدات: 2191  تاريخ النشر 8-10-2020

    أنا شاب عمري 16 سنة، ارتكبت اللواط، وكنت المفعول به، وكان سني حينها 13 سنة، وقد تبت الآن، ولم أرجع إلى تلك المعصية أبدًا منذ ذلك اليوم، وكلما تذكرت المعصية يتألم قلبي، وأقول لنفسي: إنني لست رجلًا، ولا أستحق شيئًا، ويعلم الله كم أنا محسن لأمّي وأبي، وكلما.. المزيد

  • الله تعالى غفور رحيم لا يتعاظمه ذنب أن يغفره رقم الفتوى 429760  المشاهدات: 1196  تاريخ النشر 8-10-2020

    أصبت بصدمة نفسية منذ سنوات، بعدها شربت الخمر، وفعلت كثيرًا من المعاصي وأنا في حالة سكر، وقد تبت الآن، وأرتعش خوفًا من عذاب الله، ولا أعلم ماذا أفعل لكي يرضى الله عني، ويغفر لي ذنبي؟.. المزيد

  • طاعة الله من أعظم سبل جلب الخير ودفع الشر ولا يلزم منها عدم الابتلاء رقم الفتوى 429757  المشاهدات: 553  تاريخ النشر 8-10-2020

    كثيرًا ما أفكّر في المستقبل، فإذا امتثلت أمر ربي في كل حياتي فهل سيعافيني ربي من الأمراض، والفقر، والمشكلات المفزعة؟ ومن شدة التفكير قرّرت عدم الزواج، ليس خوفًا من الرزق، لكن لأتحمّل وحدي إذا ابتلاني ربي، دون تفكير كبير في الأولاد والزوج، وساعتها.. المزيد

  • التوبة من تصوير امرأة الجيران دون علمها رقم الفتوى 429565  المشاهدات: 864  تاريخ النشر 6-10-2020

    اقترفت ذنبًا قبل ثلاث سنوات مرة واحدة، ثم ندمت ندمًا شديدًا، والذنب هو انتهاك حرمة جارة لنا، بتصوير فيديو من الهاتف من الشباك، فقد كانت ساهية عن إغلاق النافذة، وندمت، ومحوت الفيديو، ولم أخبر أحدًا أبدًا، فماذا أفعل؟ علمًا أني أعرف ذنب التعدّي على حرمات.. المزيد

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: