الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

حكم بيع الإكسسوارات والحقائب النسائية
رقم الفتوى: 441856

  • تاريخ النشر:الأحد 12 شوال 1442 هـ - 23-5-2021 م
  • التقييم:
1506 0 0

السؤال

هل بيع الإكسسوارات والشنط حرام؟! خصوصا أن أغلب البنات يلبسنها ويظهرنها، وهذا يمكن أن يكون من إظهار الزينة.
فهل أنا آثمة بذلك؟
يمكن للبنات أن يشترينها مني ويلبسنها في البيت. أو يستخدمنها الاستخدام الثاني الذي هو إظهار الزينة.
فهل سأحاسب على سوء استخدامهن؟

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعد:

فالأصل في مثل هذا العمل هو الجواز، كحكم بيع كل ما يمكن استعماله على وجه مباح، أو على وجه محرم.

فإن علمت السائلة أن امرأة بعينها ستستعمل هذه الأشياء على وجه محرم، فيمنع البيع لها بعينها، وراجعي الفتاوى: 7307، 131439، 149313.

ثم إن بعض الكماليات وأدوات الزينة (الاكسسوارات) والحقائب ليس لها علاقة بالتبرج أصلا، فتستعملها المحجبة وغير المحجبة على حد سواء.
والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: