الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

حكم ابتلاع المصلي البلغم من غير قصد
رقم الفتوى: 448399

  • تاريخ النشر:الثلاثاء 6 ربيع الأول 1443 هـ - 12-10-2021 م
  • التقييم:
1319 0 0

السؤال

القائلون بعدم فطر من بلع المخاط، أو البلغم في الصيام، وعدم بطلان الصلاة: هل يشمل ذلك من جذبها إلى فمه عمدا، وبلعها؟
وعلى القول بالفطر؛ فما حكم صلاة من ابتلعها بالخطأ، فتيقظ أثناء البلع، ولكن ردة فعله لم تتحرك؟
وجزاكم الله خيرا.

الإجابــة

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله، وصحبه، أما بعد:                        

 فإن ابتلاع البلغم، أو المخاط أثناء الصوم؛ مختلف فيما يترتب عليه. وراجع المزيد في الفتويين: 185461، 140053.

والصلاة ينطبق عليها حكم الصوم فيما سبق من عدم البطلان، فهي مثل الصيام على وجه القياس، كما قال بعض أهل العلم. وانظر الفتوى: 141239.

أما عن ابتلاع البلغم أثناء الصلاة من غير قصد، فإن كان المقصود أن الشخص قد أقدم على الابتلاع من غير قصدٍ، ثم تنبه أثناء الابتلاع، ولم يتمكن من طرح البلغم، بل ابتلعه، فإن صلاته صحيحة. وراجع الفتوى: 288070.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: