الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

فرع ظاهر من أمته بيمين ثم باعها ثم اشتراها

جزء التالي صفحة
السابق

( فرع ) قال في المقدمات : ومن ظاهر من أمته بيمين ثم ، باعها ، ثم اشتراها فإن اليمين ترجع عليه على مذهب ابن القاسم ، وإن بيعت عليه في الدين ، وإنما لا تعود عليه اليمين إذا عادت إليه بميراث انتهى قال اللخمي : وعلى قول ابن بكير لا يكون مظاهرا يعني إذا عادت إليه بشراء ، ونقله ابن عرفة وصاحب الشامل .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث