الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

حفيد البيهقي

[ ص: 503 ] حفيد البيهقي

الشيخ المسند أبو الحسن عبيد الله بن محمد ابن شيخ الإسلام أبي بكر أحمد بن الحسين بن علي البيهقي الخسروجردي .

سمع الكتب من جده ، وسمع من أبي يعلى بن الصابوني ، وأبي سعد أحمد بن إبراهيم المقرئ ، وعدة ، وحج ، فحدث ببغداد .

روى عنه : ابن ناصر ، وأبو المعمر الأنصاري ، وأبو القاسم بن عساكر ، وأبو الفتح المندائي ، وجماعة .

ولد سنة تسع وأربعين وأربعمائة .

قال ابن عساكر : ما كان يعرف شيئا ، وكان يتغالى بكتابة الإجازة ، ويقول : ما أجيز إلا بطسوج .

قال : وسمع لنفسه في جزء ، وكان سماعه فيما عداه صحيحا .

قلت : سمع منه أبو الفتح المندائي كتاب جده في " الأسماء والصفات " .

قال ابن ناصر : مات ببغداد بعد مرض ثلاثة عشر يوما في ثالث [ ص: 504 ] جمادى الأولى ، سنة ثلاث وعشرين وخمسمائة .

وفيها مات جعفر بن عبد الواحد الثقفي ومقتل وزير دمشق كمال الدين طاهر بن سعد المردقاني في ألوف من الباطنية بدمشق ، وأبو الحجاج يوسف بن عبد العزيز الميورقي ، وحمزة بن هبة الله العلوي بنيسابور عن ست وتسعين سنة .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث