هل على من مات ولدها غرقا كفارة - إسلام ويب - مركز الفتوى
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

هل على من مات ولدها غرقا كفارة
رقم الفتوى: 113444

  • تاريخ النشر:الأربعاء 15 شوال 1429 هـ - 15-10-2008 م
  • التقييم:
6946 0 244

السؤال

توفي ابني بعمر الخمس سنوات غرقا فهل علي صيام شهرين؟

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فإذا كان غرق ولدك بسبب منك كأن قصرت في حفظه حتى وقع في الماء فعلى عاقلتك الدية لورثته، فإن كان والده حيا فهو المستحق للدية إلا أن يعفو الوارث عن الدية، والعاقلة هم عصباتك، وعليك مع ذلك كفارة قتل الخطأ وهي صيام شهرين متتابعين، وإن لم تكوني أنت المتسببة في غرقه فلا شيء عليك، لا الدية ولا الكفارة.

وانظر الفتوى رقم: 7911، والفتوى رقم: 15237.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: