بداية ظهور اللغة العامية - إسلام ويب - مركز الفتوى
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

بداية ظهور اللغة العامية
رقم الفتوى: 146809

  • تاريخ النشر:الإثنين 5 صفر 1432 هـ - 10-1-2011 م
  • التقييم:
22540 0 337

السؤال

سؤال تاريخي: متى نشأت اللغة العامية في اللغة العربية التي يتحدث بها الناس اليوم؟

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فلا نعلم بالضبط متى كانت هناك لغة عامية يتحدث بها عامة الناس، ولكنه اشتهر عند علماء اللغة أنه لما انتشر الإسلام، وكانت الفتوحات واختلط العجم والعرب بالمعاشرة والمناكحة تولد اللحن، وذكروا أن بداية ذلك ظهرت في زمن الصحابة فيذكر أن عمر رضي الله عنه مر على قوم يسيئون الرمي فقرعهم فقالوا : إنا قوم متعلمين فأعرض مغضبا وقال : والله لخطؤكم في لسانكم أشد علي من خطئكم في رميكم.

وورد إلى عمر كتاب أوله: من أبو موسى الأشعري . فكتب عمر لأبي موسى بضرب الكاتب سوطا .

ويقال إن ابنة أبي الأسود الدؤلي قالت له: يا أبت ما أشدُّ الحرِّ؟، في يوم شديد الحر، فقال لها: إذا كانت الصقعاء من فوقك، والرمضاء من تحتك، فقالت: إنما أردت أن الحر شديد، فقال لها: فقولي إذن ما أشدَّ الحرَّ!" وفي رواية أخرى أنها قالت له: " ما أحسنُ السماءِ؟ قال: أي بنية، نجومها، فقالت: إني لم أرد أي شيء منها أحسن؟ وإنما تعجبت من حسنها؛ فقال: إذن فقولي: ما أحسنَ السماءَ!"

وقد ذهب بعض الباحثين إلى أن ظهور اللغة العامية بدأ في عصر الضعف من أيام دولة المماليك ولكنه لا يبعد انتشار اللغة العامية قبل ذلك لما علم عن النحويين من عدم الاستشهاد بكلام العرب الحضريين في العصر العباسي.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: