حكم أخذ الموظف من طعام مطعم الشركة الزائد - إسلام ويب - مركز الفتوى
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

حكم أخذ الموظف من طعام مطعم الشركة الزائد
رقم الفتوى: 305854

  • تاريخ النشر:الإثنين 10 ذو القعدة 1436 هـ - 24-8-2015 م
  • التقييم:
7731 0 142

السؤال

أشتغل في شركة نفطية، وعندنا مطعم مخصص نأكل منه الوجبات، وفي كل وجبة مثل البوفي المفتوح يوضع لنا من كل الأصناف والمشروبات والفواكه ـ والحمد لله ـ فهل آخذ زيادة من الفواكه أو المشروبات أو الأكل، ولا شيء علي, علما بأن الشركة التي تدير المطعم ليست لديها مشكلة في ذلك؟.
وجزاكم الله خير الجزاء.

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعد:

فيرجع في ذلك إلى الإذن اللفظي أو العرفي ممن يملك هذه الوجبات، ولا عبرة بإذن غيره، سواء أكانت الشركة المنظمة للبوفيه أو غيرها, فإن حصل الإذن، فلا بأس، وإلا فإنه يحرم أخذ ما زاد على المأذون فيه أو المتفق عليه لفظا أو عرفا؛ لعموم قوله عليه الصلاة والسلام: لا يحل مال امرئ مسلم إلا بطيب نفس منه. حديث صحيح أخرجه أحمد والبيهقي والدارقطني وغيرهم.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: