درجة حديث رجلان يعذبان قبل عباد الوثن رجلٌ لم يعمل بعلمه... - إسلام ويب - مركز الفتوى
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

درجة حديث: "رجلان يعذبان قبل عباد الوثن: رجلٌ لم يعمل بعلمه...
رقم الفتوى: 409648

  • تاريخ النشر:الثلاثاء 27 ربيع الآخر 1441 هـ - 24-12-2019 م
  • التقييم:
10568 0 0

السؤال

أحد الأئمة يُكرر حديثًا دائمًا في دروسه، وهو: "رجلان يعذبان قبل عباد الوثن: رجلٌ لم يعمل بعلمه، ورجلٌ عَبَدَ اللهَ على جهالَة"، فهل يصِحُّ هذا الحديث؟ مع أنّني بحثتُ عنه؛ فلم أجده.

الإجابــة

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله، وصحبه، أما بعد:

 فلا نعلم حديثًا بالنص المذكور.

وقد دلت السنة على أن ثلاثة أصناف أول من تسعر بهم النار يوم القيامة، وهم المجاهد المُرائي، والعالم المُرائي، والمتصدق المُرائي، وليس منهم من عبد الله بجهالة، وقد ذكرنا الحديث الوارد فيهم في الفتوى: 45534؛ فانظرها.

وجاء في حديث ضعيف: الزبانيةُ أسرعُ إلى فسَقةِ القرَّاءِ، منهم إلى عبدةِ الأوثانِ، فيقولون: يُبدأ بنا قبل عَبَدةِ الأوثان؟ فيقالُ لهم: ليس مَن يَعلمُ كمن لا يعلمُ. رواه الطبراني، وقال عنه الألباني: منكر.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: