حكم جعل الأثاث مقابل مؤخر الصداق - إسلام ويب - مركز الفتوى
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

حكم جعل الأثاث مقابل مؤخر الصداق
رقم الفتوى: 421633

  • تاريخ النشر:الثلاثاء 18 شوال 1441 هـ - 9-6-2020 م
  • التقييم:
2573 0 0

السؤال

متزوج من امرأة كانت منفصلة، ولديها طفلان، تزوجت في بيتها، وفي عقد الزواج كتبت مؤخر صداق 15000 جنيه. اشتريت غرفة نوم، وغرفة معيشة، وثلاجة، وتلفزيون في شقتها، بمبلغ قدره حوالي 35000 جنيه. هل يمكن أن أجعل ما اشتريته في البيت كما هو موجود مقابل مؤخر الصداق الذي تريده مني في حالة الانفصال؟ وهل من حقي أخذ ما اشتريته في البيت! وما هي حقوق الزوجة في حالة الانفصال؟
مع العلم ليس لدي أولاد منها؟ وشكرا جزيلا.

الإجابــة

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله وصحبه، أما بعد:

  فقد سبق وأن بينا حقوق الزوجة المطلقة، فراجع ذلك في الفتوى: 9746، والفتوى: 57577.

فمؤخر الصداق داخل فيما تستحقه المرأة؛ سواء كان الطلاق بعد الدخول، فتستحقه كاملا، أم قبل الدخول فتستحق نصفه.

وأثاث البيت يختلف الحكم فيه باختلاف الأحوال، فقد يكون ملكا لك، أو ملكا للزوجة، كما هو موضح في الفتوى: 76734.

وفي حال كون هذا الأثاث ملكا لك، وارتضت زوجتك أخذه مقابل التنازل عن نصيبها من مؤخر الصداق، فلا حرج في ذلك.

وننبه إلى أنه لا ينبغي التعجل للطلاق، فمهما أمكن المحافظة على الحياة الزوجية كان أفضل، ما لم تعارض ذلك مصلحة راجحة. وراجع الفتوى: 73889.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: