حكم تصوير المرأة مكشوفة الرأس لتقديمها للدراسة الجامعية - إسلام ويب - مركز الفتوى
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

حكم تصوير المرأة مكشوفة الرأس لتقديمها للدراسة الجامعية
رقم الفتوى: 427654

  • تاريخ النشر:الأحد 26 محرم 1442 هـ - 13-9-2020 م
  • التقييم:
1239 0 0

السؤال

أنا طالبة جزائرية، قمت بالتسجيل في جامعة فرنسية لدراسة الطب، لكن طلبوا مني أخذ صورة بيومترية دون حجاب (غطاء الرأس أقصد). هل يجوز هذا؟

الإجابــة

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله وصحبه، أما بعد:

 فتغطية المرأة جسدها -عدا الوجه والكفين- قد اتفق علماء الأمة على وجوبه لأدلة من الكتاب والسنة، وسبق وأن بيناها في الفتوى: 63625.

فلا يجوز للمرأة التصوير، وهي مكشوفة الرأس؛ إلا أن تدعوها لذلك ضرورة، أو حاجة ماسة، كما هو مبين في الفتوى: 104489.

فإن كانت هنالك ضرورة لهذه الدراسة، أو حاجة ماسة لها، ولم تجدي سبيلا لهذه الدراسة في بلد مسلم ينتفي فيه المحظور، وتأمنين على نفسك الفتنة بالذهاب إلى تلك البلاد والإقامة فيها، فلا حرج عليك في التصوير مكشوفة الرأس على أن تقوم بذلك امرأة، مراعاة لقدر الضرورة أو الحاجة.

ولمعرفة ضابط الضرورة والحاجة التي تبيح المحظور يمكن مطالعة الفتوى: 104489، والفتوى: 127340.

وينبغي أن تكون مصلحة حفظ الدين هي الأولى والمقدمة على كل مصلحة، فأول الضروريات الخمس التي يقوم عليها هذا التشريع الإسلامي حفظ الدين، وقد أحسن القحطاني حين قال في نونيته الشهيرة:

                 فالدين رأس المال فاستمسك به فضياعه من أعظم الخسران

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: