نظفت بيتها فسقط جنينها فما الحكم - إسلام ويب - مركز الفتوى
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

نظفت بيتها فسقط جنينها فما الحكم؟
رقم الفتوى: 44237

  • تاريخ النشر:الإثنين 25 ذو الحجة 1424 هـ - 16-2-2004 م
  • التقييم:
1919 0 164

السؤال

كنت حاملا من 45 يوم، ولم أخبر زوجي بالحمل، قمت بتنظيف المنزل ورفع الفرش وقلت فى نفسي لا يهمني الأمر سواء بقي الجنين أو سقط، الآن سقط الجنين وعمره لا يزيد على 45 يوم، أخبرت زوجي بالحقيقة، هل علي كفارة؟ شكراً.

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد:

فقيام المرأة الحامل بتنظيف بيتها وترتيب فرشه ونحو ذلك على العادة الجارية أمر طبيعي لا يحصل به سقوط الجنين غالباً، ولو سقط إثر ذلك فليس عليها شيء، وعليه نقول إذا كنت فعلت شيئاً خارجاً عن العادة مما يكون له تأثير على الجنين بقصد إسقاطه وسقط بذلك فأنت آثمة، ولو كان قبل مرور أربعين يوماً عليه على القول الراجح، ولكن لا دية عليك ولا كفارة، لأنه في المرحلة المذكورة لم يتبين فيه خلق إنسان، كما بيناه في الفتوى رقم: 28629.

والله أعلم.

 

مواد ذات صلة

الفتاوى

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: