حكم بيع مستحضرات التجميل والصبغ الأسود - إسلام ويب - مركز الفتوى
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

حكم بيع مستحضرات التجميل والصبغ الأسود
رقم الفتوى: 45548

  • تاريخ النشر:الأحد 23 محرم 1425 هـ - 14-3-2004 م
  • التقييم:
16516 0 313

السؤال

ما حكم بيع مواد التجميل للنساء وما حكم بيع صباغة الشعر وبالتحديد اللون الأسود، هل هذه التجارة حلال؟ وجزاكم الله خيراً.

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فقد تقدم الكلام عن حكم بيع مستحضرات التجميل، وذلك في الفتوى رقم:9065، والفتوى رقم:38722 والفتوى رقم:35007، وتقدم الكلام عن الصبغ بالسواد في الفتوى رقم:37079.

وعليه؛ فلا يجوز بيع الصبغ الأسود لأن ذلك من التعاون على الإثم والعدوان، والله تعالى يقول: وَلا تَعَاوَنُوا عَلَى الْأِثْمِ وَالْعُدْوَانِ [المائدة:2]، فإن قيل هل يجوز أن يباع الصبغ الأسود لمن يعتقد حله آخذاً بمذهب الجمهور؟ فالجواب أنه إن كان البائع لا يعتقد الحرمة كذلك فلا بأس بذلك مع الكراهة، وإن كان يعتقد تحريم ذلك فإنه لا يجوز، لأن الفقهاء قد ذكروا أنه لا يجوز لمن يعتقد حل الشطرنج أن يلعب مع من يعتقد حرمته، وكذا لا يجوز أن يبيع من لا تجب عليه الجمعة شيئاً لمن تجب عليه بعد النداء الثاني.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: