الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

حكم استعمال كريم للجسم مكون من رائحة الشمبانيا القرنفلية وغيرها

  • تاريخ النشر:الخميس 7 محرم 1444 هـ - 4-8-2022 م
  • التقييم:
رقم الفتوى: 461416
402 0 0

السؤال

أريد الاستفسار عن حكم استعمال كريم لليدين والجسم، قد كتب في مكوناته أنه برائحة زهر التوليب، والشامبانيا القرنفلية؟
لا أعرف هل هذه الشامبانيا هي نفسها المادة المسكرة التي نعرفها؟ وهل يجوز استخدام هذا الكريم على الجسم إذاً؟
مع جزيل الشكر.

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعد:

فالأصل في الأشياء الطهارة، لا النجاسة، ولو فُرِضَ أن تلك الشمبانيا من مكونات ذلك الكريم، وأنها من النوع المسكر، فينظر فيها هل استحالت قبل إضافتها للكريم أم لا؟ وهل نسبتها قليلة غير مؤثرة أم لا؟ فكل هذا له تأثير في الجواب، ولو كان الأمر لا يعدو مجرد رائحة، فرائحة النجاسة في حدّ ذاتها، لا تعد نجسة، وما دمت لا تعلمين شيئا من هذا، فالورع بابه واسع، ومن اتقى الشبهات فقد استبرأ لدينه وعرضه، كما صح بذلك الحديث عن النبي صلى الله عليه وسلم، وما أكثر الكريمات الخالية من تلك المحاذير، وانظري المزيد عن الكريمات المشتملة على الكحول، في الفتوى: 314302 ففيها ما يغني عن الإعادة هنا.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: