المتسبب في القتل الخطأ تلزمه الدية والكفارة - إسلام ويب - مركز الفتوى
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

المتسبب في القتل الخطأ تلزمه الدية والكفارة
رقم الفتوى: 7911

  • تاريخ النشر:الأحد 13 صفر 1422 هـ - 6-5-2001 م
  • التقييم:
4467 0 243

السؤال

عملت حادث سير وتسببت فى وفاة شخص مسلم وقمت بدفع الدية التي طلبها أهله بعد أن مكثت فى السجن قرابة 67 يوماً.فهل علي صيام شهرين متتاليين بسبب قتل هذا الشخص عن غير عمد؟أرجو الرد وجزاكم الله خيرا.

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد: ‏

فما دمت قد تسببت في القتل وحكم عليك بدفع الدية فإن الكفارة تلزمك ، وهي عتق رقبة - إن وجدت وقدرت عليها - فإن لم توجد أو عجزت فإن عليك صيام شهرين متتابعين ، لقوله تعالى : ( ومن قتل مؤمنا خطأ فتحرير رقبة مؤمنة ودية مسلمة إلى أهله إلا أن يصدقوا ) إلى قوله تعالى ( فمن لم يجد فصيام شهرين متتابعين توبة من الله وكان الله عليما حكيما ). [ النساء : 92].
والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: