تفسير قوله تعالى قُلْ أَرَأَيْتُمْ إِنْ أَصْبَحَ مَاؤُكُمْ غَوْراً... - إسلام ويب - مركز الفتوى
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

تفسير قوله تعالى: (قُلْ أَرَأَيْتُمْ إِنْ أَصْبَحَ مَاؤُكُمْ غَوْراً...)
رقم الفتوى: 9290

  • تاريخ النشر:الإثنين 3 جمادى الأولى 1422 هـ - 23-7-2001 م
  • التقييم:
19152 0 137

السؤال

مالمقصود بقوله تعالي( ... ماؤكم غوراَ) سورة الملك؟

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد:

فإن قوله تعالى: (قُلْ أَرَأَيْتُمْ إِنْ أَصْبَحَ مَاؤُكُمْ غَوْراً فَمَنْ يَأْتِيكُمْ بِمَاءٍ مَعِينٍ) [الملك:30].
معناه: إن أصبح ماؤكم غائراً في الأرض بحيث لا يبقى له فيها وجود، وصار ذاهباً في الأرض إلى مكان بعيد بحيث لا تناله الدلاء، ولا غيرها من وسائل استخراج الماء، وذلك لبعد العمق الذي نزل إليه، يقال: غار الماء غوراً، أي: نضب. والغور: الغائر، وصف بالمصدر للمبالغة، كما يقال: رجل عدل.
(فَمَنْ يَأْتِيكُمْ بِمَاءٍ مَعِين) أي: ظاهر تراه العيون، وتناله الدلاء، وغيرها من وسائل الاستخراج.
ومعنى الآية: أن الله تعالى يأمر نبيه محمداً صلى الله عليه وسلم بأن يقول للكفار: أخبروني إذا ذهب ماؤكم في الأرض، ولم تعودوا تستطيعون الوصول إليه، فمن يأتيكم بماء جار عذب تشربون منه.
والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: