الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

باب في دعاء الضيف

جزء التالي صفحة
السابق

3580 حدثنا أبو الوليد الدمشقي أحمد بن عبد الرحمن بن بكار حدثنا الوليد بن مسلم حدثنا عفير بن معدان أنه سمع أبا دوس اليحصبي يحدث عن ابن عائذ اليحصبي عن عمارة بن زعكرة قال سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول إن الله عز وجل يقول إن عبدي كل عبدي الذي يذكرني وهو ملاق قرنه يعني عند القتال قال أبو عيسى هذا حديث غريب لا نعرفه إلا من هذا الوجه وليس إسناده بالقوي ولا نعرف لعمارة بن زعكرة عن النبي صلى الله عليه وسلم إلا هذا الحديث الواحد ومعنى قوله وهو ملاق قرنه إنما يعني عند القتال يعني أن يذكر الله في تلك الساعة

التالي السابق


قوله : ( حدثنا أبو الوليد الدمشقي ) اسمه أحمد بن عبد الرحمن بن بكار ( حدثنا الوليد بن مسلم ) القرشي الدمشقي ( حدثنا عفير ) بضم عين وفتح فاء وسكون ياء مصغرا ( بن معدان ) بفتح ميم وسكون عين مهملة وخفة دال مهملة الحمصي المؤذن ضعيف من الثالثة ( سمع أبا دوس اليحصبي ) بفتح التحتية وسكون المهملة وضم الصاد وفتحها وبموحدة اسمه عثمان بن عبيد الشامي مقبول من السابعة ، قال الحافظ في تهذيب التهذيب في ترجمته روى له الترمذي حديثا واحدا في الجهاد في مسند عمارة بن زعكرة ( عن ابن عائذ ) اسمه عبد الرحمن بن عائذ بتحتانية ومعجمة الثمالي بضم المثلثة ، ويقال الكندي الحمصي ثقة من الثالثة وقد وقع في النسخة الأحمدية أبي عائذ وهو غلط ( عن عمارة بن زعكرة ) بفتح الزاي والكاف بينهما عين مهملة ساكنة الكندي أبي عدي الحمصي صحابي .

قوله : " إن عبدي كل عبدي " أي : عبدي حقا " الذي يذكرني وهو ملاق قرنه " بكسر القاف وسكون الراء عدوه المقارن المكافئ له في الشجاعة والحرب فلا يغفل عن ربه [ ص: 30 ] حتى في حال معاينة الهلاك ( يعني عند القتال ) هذا تفسير من بعض رواة هذا الحديث ( وليس إسناده بالقوي ) لضعف عفير بن معدان .



تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث