يلزم الشخص نفقة كل من يرثه - إسلام ويب - مركز الفتوى
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

يلزم الشخص نفقة كل من يرثه
رقم الفتوى: 104385

  • تاريخ النشر:الثلاثاء 28 محرم 1429 هـ - 5-2-2008 م
  • التقييم:
4034 0 381

السؤال

لزوجي 3 إخوة ذكور توفي أبوه منذ صغره، زوجي الآن يكفل أمه وأخته أنا وطفلتين وقريبا سنرزق بمولود جديد، زوجي يعمل بجد والحمد لله ننعم بحياة طيبة، أنا أتساءل إن كان من واجب إخوته الذكور المساعدة في الإنفاق على أمهم مع العلم أنهم لا يخصصون لها أي مبلغ ولو بسيط معتمدين على أخيهم الذي يظنون أنه أفضل حالاً منهم؟ جزاكم الله كل خير وبركة.

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فإن كان للأم والأخت مال فإن نفقتهما تكون من مالهما الخاص، وإن لم يكن لهما مال فإن نفقة الأم واجبة على أبنائها باتفاق أهل العلم، وكذلك الأخت على الراجح من أقوالهم.

 قال صاحب كشاف القناع وهو حنبلي المذهب: ويلزمه نفقة كل من يرثه بفرض أو تعصيب.

 وقد سبق بيان ذلك في الفتوى رقم: 71690 وما أحيل عليه فيها.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: