حكم إهدار الماء المتبقي بعد عملية التحلية - إسلام ويب - مركز الفتوى
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

حكم إهدار الماء المتبقي بعد عملية التحلية
رقم الفتوى: 134854

  • تاريخ النشر:الأربعاء 15 جمادى الأولى 1431 هـ - 28-4-2010 م
  • التقييم:
4395 0 275

السؤال

أريد أن أعمل محلاً لتحلية وبيع مياه الشرب، مع العلم بأن كمية الماء التي يمكن الاستفادة منها بعد عملية التحلية هي ما بين النصف إلى الثلثين تقريباً، أما الباقي فيتم تصريفه في مواسير التصريف. فما الحكم الشرعي في ذلك؟ وجزاكم الله خيراً.

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فإذا لم يمكن الاستفادة من هذا الماء المتبقي بعد عملية التحلية بأي وجه كان، فلا حرج في صرفه في مواسير التصريف، فإنه لا يمكن الحصول على المياة المحلاة من المياة المالحة إلا بهدر جزء منها، ولا يخفى حاجة الناس اليوم للمياه الصالحة للشرب، ولا يخفى أيضاً أن هناك بقاعاً كثيرة تعتمد على تحصيله على تحلية مياه البحر ونحوه، وهذا يتطلب التخلص من الكمية المذكورة من الماء في السؤال للحصول على المياه المطلوبة. وللمزيد من الفائدة يمكن الاطلاع على الفتوى رقم: 34213.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: