متى يستحب رفع اليدين في الصلاة - إسلام ويب - مركز الفتوى
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

متى يستحب رفع اليدين في الصلاة
رقم الفتوى: 16292

  • تاريخ النشر:الثلاثاء 25 صفر 1423 هـ - 7-5-2002 م
  • التقييم:
16319 0 311

السؤال

أريد أن أستفسر عن شيء وهو: عند القيام من السجود في الركعة الأولى هل نرفع اليد في التكبير لبداية الركعة الثانية؟ وهل نرفع اليد في التكبير عند الهوي للسجود مع كلمة (الله أكبر)؟

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أما بعد:

فيستحب رفع اليدين في الصلاة في أربعة مواطن فقط، وهي:
الأول: عند تكبيرة الإحرام.
الثاني: عند الركوع.
الثالث: عند الرفع من الركوع.
الرابع: عند القيام إلى الركعة الثالثة.
ولا يشرع فيما سوى ذلك، فلا ترفعان عند القيام إلى الركعة الثانية أو الرابعة ولا عند الهوي إلى السجود، ولمزيد الفائدة تراجع الفتوى رقم: 3902.
والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: