المرق تابع للحم حلًّا وحُرمة - إسلام ويب - مركز الفتوى
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

المرق تابع للحم حلًّا وحُرمة
رقم الفتوى: 238000

  • تاريخ النشر:الأحد 25 ربيع الأول 1435 هـ - 26-1-2014 م
  • التقييم:
3903 0 180

السؤال

نحن طلاب ندرس في جامعات الصين, وعندنا سؤال يحتاج إلى جوابكم, جزاكم الله خيرا.
1-بعضنا يشك في حلية الأطعمة التي تقدمها مطاعم الجامعة باسم الحلال والإسلام, خاصة بالنسبة للحوم, على الرغم من أن بعضها عليه تصديق الحلال، فالبعض منا يرمون اللحوم، ويشربون المرق عند الأكل, وبعضنا قالوا: مادام شرب مرق اللحم حلالا, فرميه إسراف وحرام.
فما رأيكم؟
نحن في انتظار الجواب, أسأل لكم خيرا في الدارين.

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعد:

 فقد بينا بالفتوى رقم: 22697 ، وتوابعها أن عبارة "ذُبح على الشريعة" ونحوها كاف للحل، ما لم يعرض أمر يٌغلب على الظن خلافه، وعليه فالأصل الحل، والورع عنها مشروع؛ وراجعي الفتوى رقم: 162033.  وقد بينا حكم الأكل من هذه المطاعم بالفتوى رقم: 198339 ، 178229.

والمرق تابع للحم حلاً وحرمة، وقد بينا بالفتوى رقم: 55731 تحريم المرقة المصنوعة بلحم لم يذك ذكاة شرعية.

وراجعي للفائدة الفتوى رقم: 233680.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: