الصدقة في بئر تستعمل في سقي البساتين هل تدخل في الصدقة الجارية - إسلام ويب - مركز الفتوى
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

الصدقة في بئر تستعمل في سقي البساتين هل تدخل في الصدقة الجارية؟
رقم الفتوى: 429055

  • تاريخ النشر:الأربعاء 13 صفر 1442 هـ - 30-9-2020 م
  • التقييم:
380 0 0

السؤال

وعدت أحد الأشخاص الذي ينوي جمع التبرعات لحفر بئر في مسقط رأسي بأن أساهم معهم بمبلغ معين، وأن يكون صدقة جارية عن أجدادي، وبعد ذلك تبين أن البئر سيكون للسقي، وليس لتزويد الناس بالماء الصالح للشرب، وأن البساتين التي ستستفيد من ماء البئر ستقوم بأداء مستحقات؛ وذلك لسد حاجيات البئر، فهل بذل المال في هذا البئر يعد صدقة جارية مثل حفر بئر للشرب؟ وهل أنا مجبر على الوفاء بهذا العهد إذا ما أردت أن أتبرع لبئر في مكان آخر مخصص للشرب؟

الإجابــة

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله، وصحبه، أما بعد:

فقد روى أحمد في المسند، وابن حبان في صحيحه، والنسائي، وابن ماجه عن سَعْدِ بْنِ عُبَادَةَ قَالَ: قُلْتُ: يَا رَسُولَ اللَّهِ، أَيُّ الصَّدَقَةِ أَفْضَلُ؟ قَالَ -صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وسلم-: سقي الماء. ورواه الحاكم، وأبو داود بلفظ: أَيُّ الصَّدَقَةِ أَعْجَبُ إِلَيْكَ؟ قَالَ: سَقْيُ الْمَاءِ.

وسقي الماء ليس خاصًّا بالشرب، بل يدخل فيه سقي الزرع، والأشجار، والدواب، واستعماله في الطهارة، فهو أعم من شرب الماء فقط، كما قال شراح الحديث، قال محمود خطاب السبكي في المنهل العذب: والتصدق به أعم من أن يكون لشرب الآدمي، أو لسقي الدواب والزرع، أو للطهارة، أو غير ذلك من المنافع. اهــ.

فالصدقة في تلك البئر التي ستستعمل في سقي البساتين، تعد من جملة الصدقة بالماء، وداخلة في الصدقة الجارية.

ولا يلزمك شرعًا أن تتصدق في حفرها لمجرد الوعد الذي وعدته؛ لأن هذا وعد، ولا يلزم الوفاء بالوعد في قول أكثر الفقهاء، قال البهوتي الحنبلي في كشاف القناع: وَلَا يَلْزَمُ الْوَفَاءُ بِالْوَعْدِ، نَصَّ عَلَيْهِ، وَقَالَهُ أَكْثَرُ الْعُلَمَاءِ. اهـ.

ولك أن تتصدق بالمال في بئر خاصة للشرب.

واحرص على إمضاء الصدقة التي نويتها؛ سواء في البئر المذكور، أم في غيره من الصدقات الجارية، ولا تتراجع عنها. 

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: