أهمية تعلم المسلم اللغة العربية - إسلام ويب - مركز الفتوى
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أهمية تعلم المسلم اللغة العربية
رقم الفتوى: 95823

  • تاريخ النشر:الإثنين 27 ربيع الآخر 1428 هـ - 14-5-2007 م
  • التقييم:
17725 0 361

السؤال

لماذا لا يتم تعليم اللغة العربية -وهي لغة القرآن- كلغة ثانية في كل دول العالم الإسلامي لسهولة فهم وقراءة القرآن وأيضا لسهولة التواصل بين شعوب هذه الدول... وذلك كما يتم تعلم اللغة الإنجليزية كلغة ثانية في معظم هذه الدول التي لا تتكلم العربية.. فأرجو أخذ الاقتراح على محمل الجد لأهميته.. مع الرد؟ وشكرا.

الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:

فلا شك في أهمية تعلم المسلم اللغة العربية، لأنها لغة القرآن، وبها يستطيع أن يفهم نصوص الشرع على أكمل حال، والأمر على ما ذكرت من أنه ينبغي أن يكون هذا محل اهتمام القائمين على الأمر في الدول الإسلامية، وينبغي أن تتبناه أيضاً المنظمات القائمة في العالم الإسلامي كمنظمة المؤتمر الإسلامي ونحوها، فإنهم إن فعلوا عاد ذلك بالخير على الإسلام والمسلمين. وراجع لذلك الفتوى رقم: 31941.

والله أعلم.

مواد ذات صلة

الفتاوى

المقالات

الصوتيات

المكتبة

عضوية الموقع

بحث عن فتوى

يمكنك البحث عن الفتوى من خلال البريد الإلكتروني



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: